الاثنين، 13 أغسطس 2012



كيف اقترب منك
 
دون خوف
 
دون هروب
 
متى أهرب إليك
 
وأنا على يقين


أني سأبقى

تحت جناحيك

إلى الأبد

أحتاجك يا نصفي الآخر

متى تزفّني الدنيا إليك

فالقلب تمزّق

 
وانشطرت روحي


نصفٌ يعشقك


ونصفٌ يريدك


وانا لا أريد


إلا أنت

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Follow by Email