الاثنين، 29 أغسطس، 2016

احببتك ولكن !!

احببتك واعلم ان دياري ليست ديارك
ولكني هويتك.. سحرتني بجمال كلماتك..

وغمرتني الى صدرك براحتيك..

تسللت الى قلبي بهمساتك..

وارتعشت انفاسي ببسماتك..

تعلقت بك روحي وليس جسدي..

سكنت اعماقي وتخطيت حدودي..

لم افكر في المسافة التى تحول بيننا..

فقد انغرس الحب في اعماقنا..

وكل نبض يهتف بحبنا..

اتذكر النجوم التى سهرت معنا ..

وظلام الليل الذي كان يكسينا ..

ودموعنا التى تتلألأ في مقلتينا..
خوفا من الفراق الذي كتب علينا..

قصتي معك ..مازالت تحكى ام انتهت..

وحبي في قلبك .. الا زال كالزهرة تفوح عطرا

ام مالت اوراق الزهرة وذبلت ..

ونبضاتك ..الى الآن تهتف بالعشق ام سكنت..

ان كل رعشة مني تتذكر النظرة الاخيرة من عيناك..

وتتمنى ان تطل عليها بمحياك..

ويفوح عطرك الاخاذ بهمساتك ..

واذني تطرب لسماع اغنياتك..

تذوقت هناء الحياة وعانيت عذابها..

من حبا كسته الصحراء بترابها..

ولونته اشعة الشمس بغروبها..

فاصبح حبا ذهبيا لا ينوي الفرار..

وقلبا مفعما بالانتظار..

اما فكري فلا يستشعر الخوف كالنجم بالسماء....

اتسمحون ان ابكي ها هنا..

وانتشل سهما من قلبي قد دنا..

عن حبا جراحه تنزف الما وحزنا..

عن عشقا كان الفرح له يوما مسكنا..

وما زلت اشتاق اليه رغم كل شي ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Follow by Email