الثلاثاء، 12 يونيو، 2012


يكفيني


ما ارتويت منك


يكفيني


ما عانيت


فمن غيوم احزانك


... قد امطرت السماء


الا تشعر بما يحتويني


لا تكفيني ما واجهت لاجلك


من مشقات


و من اعباء


فقد اكون لك مجرد


اسم من بين


عدة اسماء


لكنني لن اعود انظر


لك من بين الاحياء


فبعد ان


ارتويت عشقا


لن يرضيني


اشباه الرجال


فكما دخلت القلب


اخرج منه


وخذ معك ذكرياتك


فقد مللت


الجبناء.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Follow by Email